ما مدي قوة الدور التخريبي للنمل ؟؟؟

Role-subversive-for-ants

الصيف هو موعد خروج الحشرات من مخابئها بعد انتهاء بياتها الشتوي ؛ لتبدأ رحلة تزاوجها و جمع طعامها و في نفس الوقت تبدأ معاناتنا نحن ، و محاولاتنا التي لا نفع منها ؛ لمنع استمرارية الحشرات من التواجد بمنازلنا

و لعل من ابرز الحشرات التي نعاني منها ، هي حشرة النمل التي لا فتاك منها ؛ فتلك الحشرة لها دور تخريبي قوي بالرغم من حجمها الصغير ، و لكن قوتها تكمن في توحدها ؛ فالنمل لا يظهر في صورة منفردة ؛ فهو كائن محب للتعايش في مستعمرات ، يتم بنائها بدقة عالية خلف الجدران او تحت الارض ؛ لتظل بآمان و بعيدة عن حركة البشر

و بعد المستعمرة عن ايادينا يعد من اهم الاسباب التي تجعلنا عاجزين عن مكافحة النمل بانفسنا ؛ لاننا لا نستطيع الوصول الي مكامنه ؛ فتظل محاولاتنا تبوء بالفشل

التقسيم الوظيفي لمستعمرات النمل

 تنقسم المستعمرة الواحدة الي اربع اقسام ، بناءا علي العنصر الوظيفي ؛ فكل نوع منهم له وظيفته المحددة التي يقوم بها بكل دقة و اتقان بعيدا عن التكاسل ؛ بهدف المصلحة العامة للمستعمرة ككل ، و قد وجد العلماء ان الاربع انواع يندرجوا تحت قسم

  • الملكة
  • الجنود
  • الذكور
  • العمال

ما مدي قوة الدور التخريبي للنمل ؟؟؟

النمل في منازلنا هو متلف اول للطعام و المشروبات ، و خاصة التي تحتوي علي نسبة من السكر

و لكن لو كان الدور التخريبي الناتج عن النمل محدود في منازلنا ؛ فالامر ليس سيان مع المطاعم و مصانع المواد الغذائية ، فوجود النمل بهم هو مشكلة حقيقية يمكن ان تتسبب في خسائر فادحة ؛ ان لم يتم معالجة الامر

و لهذا السبب فالطلب علي خدمات ابادة حشرات للمطاعم و المصانع متزايد باستمرار ، و افضل من يقوم بها هي شركات ابادة الحشرات التي تستخدم الامصال الالمانية الحديثة ؛ لان تلك الامصال تتسرب نحو عمق كبير من المستعمرات ؛ لتبيد كل ما في طريقها